حقيقة ظهور مخلوق غريب نتيجة تزاوج إنسان و خنزير

كتبت:مي خضير

   ظهرت بعض الصور لمخلوق غريب يمتلئ بالشعر و له انف كأنف الخنزير و اظافر طويلة فهو مزيج بين إنسان و خنزير ،
و قال نشطاء التواصل الإجتماعي ان هذا الكائن نتيجة تزاوج بين خنزير و إنسان.

   ولكن هذا الكائن ما هو إلا تمثال يحاكي الحقيقة ، من صنع الفنانة الإيطالية لايرا ماجانوكو وما هو الا عمل فني رائع و بشع بنفس الوقت .
ولكن ماجانوكو لم تذكر عبر حسابها في بداية الأمر ان هذا المخلوق ماهو الا تمثال مصنوع بيدها فقد اكتفت فقط بكتابة تعليق "الخنزيز قد ولد طفلا" و جعلت جميع الناس في حيرة معتقدين انه كائن حقيقي و نتيجة لاغتصاب إنسان لحيوان ،فقد سمحت للعقل البشري تخيل ما يريد .

   والهدف من صنع هذا المخلوق يظهر تجسد ظاهرة إغتصاب الإنسان للحيوان و التي تنتشر بصورة كبيرة في دول الغرب ، فتظهر لايرا بشاعة هذا الجرم،

   ولكن بالطبع جينيا مستحيل ان يحدث مثل هذا الشيئ ولا يمكن تكون جنين نتيجة تزاوج بين إنسان وحيوان.

  

ليست هناك تعليقات

اكتب تعليقك هنا