وباء الألعاب القاتلة يحتل مصر وفاة شاب بسبب لعبة مريم



كتبت:مي خضير

   انتحار شاب من الدقهلية يدعي محمد .ر  21 عام ،طالب بكلية الحقوق الفرقة الاولي بعد لعب اللعبة القاتلة مريم ،

فقد ارتاب اهله و المحيطين به بسبب الاختفاء المفاجئ مما جعلهم يبحثون عنه و يبلغون الشرطة إلي ان وجدوه مشنوقا بسطح منزله ،

و قد أكد المحيطين به أنه كان يلعب لعبة مريم و انه في الفترة الاخيرة حدثت له اضطرابات نفسية بسبب اللعبة .

   يبدو ان الإعلام بدلا من تحذير الناس من هذه الألعاب الخطيرة قام بجذب الكثيرون للبحث عن ألعاب قاتلة أخري غير لعبة الحوت الأزرق التي تسببت في انتحار نجل البرلماني السابق حمدي الفخراني مشنوقا بغرفته، و انتحار فتاة بالإسكندرية في المرحلة الإعدادية بالسم  القاتل و لولا العناية الالهيه للحقت بخالد،

فلا عجب ان نسمع كل يوم عن حالات انتحار بسبب الحوت الازرق و مريم و غيرها من الالعاب المميتة

ليست هناك تعليقات

اكتب تعليقك هنا