بسبب التعذيب المستمر خادمة تقفز من الدور الثاني



كتبت : مي خضير
عملت الخادمة لينسا ليلسيا إثيوبية الجنسية منذ شهر يوليو الماضي في منزل صاحبة محل أزياء شهيرة بلبنان برفقة فتاتان تحملان نفس جنسيتها؛
منذ عملها في منزل تلك السيدة و هي تنال كافة انواع التعذيب، فتقوم السيدة بمعاونة أولادها الثلاثة بتعذيب لينسا كل يوم بسلك كهربائي و خبط رأسها بالحائط باستمرار و جرها من شعرها.
حاولت الخادمة الهرب كثيرا من هذا المنزل المعلون و لكن السيدة كانت تمنعها من الخروج لأي هدف كان مما جعل محاولاتها تفشل ، و في النهاية عندما فاض بها الكيل قامت بإلقاء نفسها من الطابق الثاني مما سبب لها إصابات بالغة ، و بالرغم من كل هذا لم تقم هذه المسكينة بعمل محضر تتهم فيه ربة المنزل بتعذيبها.

ليست هناك تعليقات

اكتب تعليقك هنا